ناصر الخليفي : ليس لدينا ما نخفيه.. وعدم سعادة الأندية الأخرى ليست مشكلتنا !!

القدس للأنباء – رياضة – قال ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جريمان الفرنسي في تصريحات له اليوم ، انه والنادي الباريسي ليس لديهم ما يخفونه خاصة بعد قيام الإتحاد الأوروبي بفتح تحقيق حول مخالفات النادي للقواعد المالية النظيفة في اللعب.

واطلق الخليفي تصريحاته هذه خلال تقديم اللاعب والنجم الدولي كيليان مبابي والذي سيلعب في النادي الباريسي قادماً من موناكو في اطار الإعارة.

واكد الخليفي انه والنادي الباريسي من خلفه على ثقة تامة من وضعه وتعاقداته، مشدداً على انه بإمكان الإتحاد الأوروبي ان يفعل ما يشاء، مستدركاً انهم قاموا بكل شير بشفافية عالية وليس لديهم ما يخفونه وأكد انهم ليسوا بحاجة لإخفاء شيء بالمرة.

وكان اليويفا “الإتحاد الأوروبي لكرة القدم” قد اعلن مطلع الأسبوع الماضي عن فتحه تحقيقاً مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، وذلك بشبهة ما اسماه “مخالفة قواعد اللعب المالي النظيف”، منوهاً الى ان التحقيق سيركز على التزام النادي الباريسي بالتوازن المالي، خاصة بعد الصفقات التي اجراها “نيمار” في الميركاتو الأخير.

من جهة اخرى اكد الخليفي على ان النادي الفرنسي يحترم بصرامة كل قواعد الاتحاد الأوروبي والدولي لكرة القدم، مشيراً الى انه حال وجود اندية اخرى ليست سعيدة، فهذا ليس مشكلتنا على حد قوله.

واكد الخليفي على ان الإهتمام الأكبر لديه ولدى النادي الباريسي هو الصعود وتحقيق الأهداف، مشيراً الى ان مكاتب النادي مفتوحة امام الجميع من الإتحاد الأوروبي وبسعادة بالغة.

جدير بالذكر ان الإتحاد الأوروبي كان قد أقر ما وصفه “قواعد اللعب المالي النظيف” في العام 2010 ميلادية، وذلك بقرار من رئيس الإتحاد وقتها السيد ميشال بلاتيني ، وذلك في محاولة للاتحاد للحد من ازمة الديون التي عصفت بنوادي كرة القدم في القارة العجوز.

عن عبدالعزيز ظافر

كاتب صحفي، مُهتم بالشؤون الاقتصادية والعالمية والعربية واغطي جديد أخبارها يومياً لصالح صحيفة القدس للأنباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *