القدس للأنباء – اقدم مواطن سعودي في مدينة حفر الباطن في السعودية على قتل والدته الخمسينية وشقيقته العشرينية امس الثلاثاء الموافق 20 سبتمبر 2016 ولذلك باستخدامه سلاحين ناريين احدهما الي “رشاش” ليرديهما قتيلتين بعد فشل طواقم الاسعاف والهلال الأحمر من انقاذ حياتهما بسبب ما تلقته اجسادهن من رصاص كثيف من السلاح الرشاش.

وقالت شرطة حفر الباطن في بيان وتصريحات صحفية لعدد من المواقع الاخبارية ان قواتها استطاعت القاء القبض على الجاني في مكان الجريمة المروعة فيما حاولت طواقم الاسعاف اسعاف الضحيتين ولكن دون جدوى.

وقالت الشرطة ان شقيقة الجاني توفيت على الفور في مكان الحادث بينما تم نقل الوالدة الى المستشفى لانقاذ حياتها بعد اصاباتها اصابة بليغة وفشل محاولات اسعافها لتفارق الحياة في المستشفى بين ايدي الأطباء.

من جانبه قال محمد وقد أوضح النقيب محمد بن فهد الدريهم الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية النقيب أنّ شرطة محافظة حفر الباطن تلقت في تمام الساعة السادسة من مساء هذا اليوم الثلاثاء ١٤٣٧/١٢/١٩هـ الموافق 21/9/2016 ميلادية بلاغًا من مواطن عن قيام شقيقه العشريني بإطلاق النار على والدته الخمسينية، وشقيقته العشرينية، وذلك من سلاحين ناريين كان يحملهما معه في منزلهم بشكل مباشر.

وأضاف الدريهم انه وبالانتقال لموقع الحادث من قِبل المختصين ورجال الشرطة تبين وفاة والدة الجاني بعد نقلها إلى المستشفى لسوء حالتها وجراء اصاباتها البالغة، ووفاة شقيقته بموقع الجريمة على الفور.

ولفت إلى أنه تم القبض على الجاني والأسلحة التي استخدمها بجريمته، وإيقافه، تمهيدًا لبعثه رِفق القضية إلى هيئة التحقيق والإدعاء العام بحكم الاختصاص، وإيداع الجثمانين بثلاجة المستشفى؛ لعرضهما على الطب الشرعي.

خبر مواطن يقتل شقيقته ووالدته بسلاح آلي “رشاش” في حفر الباطن هز مواقع التواصل الاجتماعي تويتر حيث دشن نشطاء على تويتر هاشتاق حمل اسم الجريمة ادانوا فيه ذلك العمل الاجرامي المروع والذي هز الشارع السعودي ومحافظة حفر الباطن متسائلين عن الاسباب التي دفعت ذلك الشاب العشرين لارتكاب هذه الجريمة المروعة داعين للوالدة والفتاة بالرحمة ومطالبين بتوقيع اقصى العقوبات على الشاب الجاني .