أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / الشيخ عائض القرني يكشف تفاصيل محاولة اغتياله بالفلبين ولماذا طلبت منه والدته عدم السفر
الشيخ عائض القرني

الشيخ عائض القرني يكشف تفاصيل محاولة اغتياله بالفلبين ولماذا طلبت منه والدته عدم السفر

القدس للأنباء – في اول لقاء له على التلفاز بعد حادثة محاولة اغتياله في مدينة زامبوانجا في الفلبين كشف الشيخ والداعية السعودي عائض القرني تفاصيل محاولة اغتياله التي حدثت له اثناء زياراته للفلبين في مهمة دعوية.

وقال الشيخ عائض القرني ان والدته نصحته بعدم السفر للفلبين بعدما اكدت لها خادمتها الفلبينية ان الاوضاع غير مستقرة في الفلبين حالياً ما دفع والدته للخوف على حياته مطالبة اياه بعدم السفر الا ان الشيخ القرني قرر استكمال اجراءات السفر والسفر فعلا للفلبين بعد صلاة استخارة قام بها.

وحول تفاصيل محاولة اغتياله كشف الشيخ عائض القرني ان عدم التزامة بتعليمات رجالة الأمن الفلبينيين المكلفين بحراسته كانت السبب الرئيسي لما حدث له.

وأكد القرني انه تلقى العديد من التهديدات من قبل المتطرفين، حيث سبق وأن أرسلوا له عبر حسابه في تويتر ، خارطة منزله ، في إشارة إلى أنهم سيستهدفوه ، كما إتهموه بأنه من علماء السلطان.

وكانت الخطة الامنية للحراس الفلبينيين تقضي بالتزام الشيخ عائض القرني بالجلوس بالمقعد الخلفي لليسارة التي كانت تقله بعد ادائه احدى المحاضرات الا انه اصر على الجلوس بالمقعد الأمامي للسلام على الناس والابتسام لهم حسب تعبيره.

وشدد الشيخ عائض القرني ان السبب الرئيسي لنجاته من الحادثة بعد عناية الرحمن هو التزامه بالأذكار الصباح والمساء داعياً الجميع الى حفظها وترديها لتحصين النفس من كل مكروه.

وحول نتائج التحقيقات والى اين وصلت اشار الشيخ القرني ان الجهات الأمنية في الفلبين لم تطلعه على اية نتائج حقيقية حلتى اللحظة مشيداً بدور السفارة السعودية في الفلبين بمتابعة مجريات التحقيقات مع الجهات المختصة هناك.

واكد الشيخ القرني انه وحسب المعلومات التي توفرت له بأن الجاني وحسب تحريات الامن في الفلبين كان يرتاد احد المراكز الايرانية التي آوته بعدما تخلى عنه والده بعد وفاة والدته مشيراً الى احتمال تورط الايرانيين في تكليف وتجنيد الجاني بالقيام بهذه العملية الجبانه.

وعن الحظات التي تمت فيها مهاجمته ومحاولة اغتياله قال الشيخ عائض القرني انه وخلافاً لما كان مقراً من قبل رجال الامن والحماية بركوبه في السيارة الثانية بالمقعد الخلفي فقد اصر الشيخ على ركوب السيارة الأولى بالمقعد الأمامي الى جانب السائق ليفاجأ بالجاني يصوب نحوه السلاح مطلقاً العيارات النارية بهدف تصفيته بعدما اقترب منه لدرجة كبيرة عبر اقترابه من النافذة اليمنى للسيارة.

واكد الشيخ عائض القرني ان هذه الحادثة لم تمنعه من السفر في مهمات دعوية للفلبين في المستقبل ولن تثنيه عن ممارسة دوره في التوعية والدعوة الى الله في هذا البلد.

جدير بالذكر الشيخ عائض القرني والديبلوماسي السعودي الشيخ تركي الصايغ تعرضا للاصابة بعد محاولة اغتيال فاشلة قام بها شخصان وذلك في اخر زيارة الشيخ عائض القرني للفلبين حيث تعرض لجروح كبيرة استوجبت نقله على وجه السرعه للمستشفى لتلقي العلاج عقب محاضرة قام بإلقائها في إحدى الجامعات في مدينة زامبوانجا جنوبي الفلبين

فيما اعلنت الشرطة الفلبينية من جانبها عن مقتل الجاني واعتقال اخرين كانوا يساعدون الجاني وشوهدوا معه قبل تنفيذ العملية وحاولوا الهرب بعد التنفيذ حسب بيان الشرطة الفلبينينة.

 

عن عبدالعزيز ظافر

عبدالعزيز ظافر
كاتب صحفي، مُهتم بالشؤون الاقتصادية والعالمية والعربية واغطي جديد أخبارها يومياً لصالح صحيفة القدس للأنباء.

شاهد أيضاً

الدمام – الحكم بسجن المحرض على اسقاط الولايه عاماً و 30 الف ريال غرامة !

26القدس للأنباء – في اطار مكافحة السلطات السعودية لحملات ما يسمى اسقاط الولاية عن المرأه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Sorry >> Content is protected !!